الإمارات تختتم مشاركتها في المهرجان الوطني للشباب المبدعين بالمغرب

305
الحرة نيوز –
اختتمت دولة الإمارات العربية المتحدة مشاركتها كضيف شرف في فعاليات الدورة الخامسة للمهرجان الوطني للشباب المبدع بالمملكة المغربية الذي نظمه منتدى الفن والإبداع المغربي بالتعاون مع منظمة “الأليسكو” خلال الفترة من 21 إلى 23 فبراير الجاري.
وتضمنت مشاركة دولة الإمارات في المهرجان التي مثلتها جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية باستعراض أبرز الأنشطة والفعاليات التي تتوافق مع عام التسامح بالدولة، إضافة إلى عرض فيلم وثائقي تناول إنجازات دولة الإمارات والتي نتج عنها قيماً إنسانية واجتماعية عظيمة ساهمت في تعزيز مكانة الدولة في مختلف ميادين العمل.
وألقى الشاعر خالد الظنحاني رئيس الوفد الإماراتي رئيس جمعية الفجيرة الثقافية مجموعة من القصائد الوطنية والعاطفية والإنسانية، كما قدم الدكتور طلال الجنيبي بعض من قصائده الشعرية، إضافة إلى استعراض الباحث التراثي علي المنهالي التراث الإماراتي ونقلها إلى الحضور من خلال جلسة تعرفوا فيها على آداب وتقاليد الإمارات، بينما أدار المخرج المسرحي أزل إدريس ورشة للفن المسرحي.. كما وقع الوفد الإماراتي المشارك على عدد من مؤلفاتهم الأدبية، إضافة إلى مشاركة الإمارات في فعاليات معرض الكتاب الثقافي المصاحب للمهرجان عبر إصدارات أدبية وتاريخية بالتعاون مع المركز الأكاديمي للثقافة والتراث المغربي.
وشهدت فعاليات المهرجان الوطني للشباب المبدعين، توقيع جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية ميثاق التسامح الثقافي والأخوة الإنسانية مع عدد من الجمعيات الثقافية في المغرب الذي يهدف إلى ترسيخ أواصر المحبة والتسامح والإخاء بين الجمعيات من خلال إيجاد أجواء تحفز على التعاون للوصول إلى نتائج أفضل في تحقيق رغبات ثقافية وفنية وإنسانية.
وأكد رئيس الوفد الإماراتي رئيس جمعية الفجيرة الثقافية خالد الظنحاني على هامش فعاليات المهرجان على أهمية العلاقة التي تربط الإمارات بالمملكة المغربية والدور الأساسي الذي تلعبه الثقافة في تعزيز هذه الروابط وتكريس التسامح بين الشعوب.
وأضاف الظنحاني: إن الإمارات تسعى على إبراز نشاطاتها الثقافية كافة في دول العالم للارتقاء بالمشهد الثقافي الإماراتي وإطلاع الجميع على المستوى الثقافي الرفيع الذي وصلت الدولة بفضل دعم القيادةِ الرشيدة، على أن تكون الثقافة، محوراً مهماً، للتنمية المستدامة في الإمارات.
بدوره أوضح الدكتور طلال الجنيبي أن المشاركة الإماراتية مثلت حلقة جديدة في سلسلة العلاقات الوطيدة التي تجمع ما بين دولة الإمارات والمملكة المغربية.. حيث كانت الحفاوة والتعاون والتفاعل عناوين المشاركة المميزة بكل المقاييس.
وفي ختام المهرجان منح رئيس الوفد الإماراتي خالد الظنحاني منتدى الفن والابداع المغربي ممثلاً برئيسه الفنان إبراهيم زهيري درع التسامح تقديراً على الجهود الكبيرة التي بذلها في تنظيم المهرجان ومساهمته في إنجاح فعالياته.

اترك تعليق