الحرة نيوز-

أكد نائب نقيب المعلمين إبراهيم شبانة ان اجتماع النقابة مع رئيس الوزراء د. هاني الملقي والذي انتهى ظهر اليوم لم يسفر عن “أي شيء”، وان الحديث مع الملقي تناول بعض التشريعات التي تمس المعلمين والتي تم مناقشتها سابقا مع الحكومة.

ولفت الى ان الاضراب الذي أعلنت عنه النقابة لا يزال قائما.

وقال شبانة في تصريحات صحفية : ان اللقاء مع رئيس الوزراء ناقش زيادة علاوة المعلمين لتصبح 150%، ووعد فقط بدراسة هذا المطلب، وحول مطالب النقابة بتعديل نظام الخدمة المدنية فقد احاله الى رئيس ديوان الخدمة.

اما بخصوص مطالبتنا بتحسين ظروف التأمين الصحي للمعلمين فقد احالها الى وزير الصحة.

وكانت النقابة قد هددت في بيان أصدرته الخميس الماضي بالأضراب في حال عدم الحصول على هذه المطالب اعتبارا من بداية العام الدراسي 2017/2018، يسبقه إجراءات تصعيدية.

اترك تعليق