الحرة نيوز –

قضى 29 مهاجرا على الاقل واعتبر 22 آخرون مفقودين في بحر العرب بعدما اجبرهم مهربهم على القفز في المياه قبالة اليمن، وفق ما افادت المنظمة الدولية للهجرة.
وقالت المنظمة في بيان نقلا عن ناجين “في وقت مبكر صباح اليوم، إنه أجبر مهرب أكثر من 120 مهاجرا صوماليا وإثيوبيا على القفز في البحر فيما كانوا يقتربون من ساحل محافظة شبوة اليمنية في بحر العرب”.
وأشارت المنظمة إلى العثور على قبور في الرمال ل 29 مهاجرا على شاطئ في محافظة شبوة بعد أن قام ناجون بدفنهم.
وقدّرت المنظمة متوسط أعمار المهاجرين الذين كانوا على القارب بنحو 16 عاما وبينهم نساء وأطفال.
وأفاد أحد مسؤولي الطوارئ في المنظمة في عدن لفرانس برس أن المهربين “دفعوا المهاجرين بشكل متعمد الى البحر خشية اعتقال السلطات لهم عند وصولهم الى الشاطئ”.
وأضاف أنهم “ببساطة عادوا من حيث أتوا لتحميل المزيد من المهاجرين ومحاولة تهريبهم الى اليمن”.
وتقول المنظمة إن حوالي 55,000 مهاجر وصلوا إلى اليمن من القرن الأفريقي منذ بدء العام، معظمهم يأملون بإيجاد عمل في دول الخليج.

اترك تعليق