يحيى السعود يأسف

11

الحرة نيوز –  عبر النائب يحيى السعود عن اسفه الشديد لما تدوالته من بعض المواقع الالكترونية وصفحات المواقع التواصل الاجتماعي بشكل خاطئ، وما ذهب اليه البعض في تفسير مقاطعته لاجتماع الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة الدكتور عمر الرزاز مع النواب.

وجاء في البيان وبعد بسم الله الرحمن الرحيم

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ).

واكد السعود انه لم يحضر الى مجلس النواب ولم يدخل الى قاعة الاجتماع كما تم الترويج له،مبينا انه قام بإصدار بيان وقبل الاجتماع بساعات اعلن من خلاله مقاطتعه للقاء احتجاجا على طريقة تعاطي الرزاز مع مجلس النواب ، وعدم تخصيصه الوقت الكافي للقاء الكتل البرلمانية كما جرت العادة في السابق،ودعوته لاجتماع واحد فقط مع جميع النواب ولفترة قصيرة.

وشدد السعود على انه يقف في خندق الوطن وما تقتضيه المصلحة الوطنية،لافتا الى انه يضع الرئيس المكلف موضع احترام وتقدير وتربطه علاقة وطيده بالرزاز قبل ان يصبح وزيرا في الحكومة المستقيلة.