ارتفاع معدل التضخم في أيار 5.1%

3

الحرة نيوز – أصدرت دائرة الإحصاءات العامة تقريرها الشهري حول الرقم القياسي لاسعار المستهلك (التضخم) والذي يشير إلى ارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك لشهر أيار 2018 ليصل الى 124.9مقابل 118.9 لنفس الشهر من عام 2017 مسجلاً ارتفاعاً مقدارة 5.1%.

وقد ساهم في ذلك الارتفاع، مجموعة النقل بمقدار 1.50 نقطة مئوية، والحبوب ومنتجاتها بمقدار 1.09 نقطة مئوية، والتبغ والسجائر بمقدار 0.62 نقطة مئوية، واللحوم والدواجن بمقدار 0.43 نقطة مئوية، والايجارات بمقدار 30.4 نقطة مئوية. وبالمقابل انخفضت أسعار مجموعة من السلع ومن ابرزها مجموعة الخضروات والبقول الجافة والمعلبة بمقدار 0.10% نقطة مئوية، والملابس بمقدار 0.09% نقطة مئوية، والفواكه والمكسرات بمقدار 0.04% نقطة مئوية، والاحذية بمقدار 0.02% نقطة مئوية.

كما ارتفع الرقم القياسي لأسعار المستهلك لشهر أيار 2018 مقارنة مع شهر نيسان من نفس العام بنسبة 0.5%. ومن أبرز المجموعات السلعية التي ساهمت في هذا الارتفاع، ارتفاع مجموعة النقل بمقدار 60.2 نقطة مئوية، واللحوم والدواجن بمقدار0.14 نقطة مئوية، والوقود والانارة بمقدار 0.11 نقطة مئوية، والخضروات والبقول الجافة والمعلبة بمقدار 0.08 نقطة مئوية والثقافة والترفية بمقدار 0.04 نقطة مئوية. في حين كان من أبرز المجموعات السلعية التي انخفضت أسعارها مجموعة المشروبات والمرطبات بمقدار 0.04% نقطة مئوية، والفواكه والمكسرات بمقدار 0.03% نقطة مئوية، والالبان ومنتجاتها والبيض بمقدار 0.03% نقطة مئوية، والحبوب ومنتجاتها بمقدار 0.01%.

كما يشير التقرير إلى أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك للخمسة أشهر الاولى من هذا العام قد ارتفع بمعدل 4.1% مقارنة بنفس الفترة من عام 2017. ومن أبرز المجموعات السلعية التي ساهمت في هذا الارتفاع مجموعة النقل بمقدار 1.26نقطة مئوية، والحبوب ومنتجاتها بمقدار 0.89 نقطة مئوية، والتبغ والسجائر بمقدار 0.68 نقطة مئوية، والايجارات بمقدار 0.43 نقطة مئوية، والوقود والانارة بمقدار 0.29 نقطة مئوية. في حين كان من أبرز المجموعات السلعية التي انخفضت أسعارها مجموعة الخضروات والبقول الجافة والمعلبة بمقدار 0.46% نقطة مئوية،والملابس بمقدار 0.05% نقطة مئوية، والالبان ومنتجاتها والبيض بمقدار 0.04% نقطة مئوية والأحذية بمقدار 0.01% نقطة مئوية.

أما فيما يتعلق بالرقم القياسي الأساسي لأسعار المستهلك لشهر أيار 2018 والذي يقاس بعد استبعاد السلع الأكثر تذبذباً بأسعارها لمجموعة الغذاء والوقود والإنارة والنقل، فقد بلغ 128.1 مقابل 125.0 خلال نفس الشهر من عام 2017 بإرتفاع نسبته %2.4.