وزارة الثقافة الإماراتية وتنمیة المعرفة تعلن عن برنامج النسخة الإفتتاحیة لمھرجان البردة

2009

الحرة نيوز –

أعلنت وزارة الثقافة وتنمیة المعرفة عن
برنامج النسخة الافتتاحیة لمھرجان البردة الذي یھدف المھرجان إلى تعزیز مكانة دولة الإمارات العربیة المتحدة
بصفتھا حاضنة للإبداع ومركزاً عالمیاً للفنون والثقافة الإسلامیة.
وسیجدد المھرجان الذي سینعقد في 14 نوفمبر 2018 في معرض “ویرھاوس 421 “في أبوظبي، التزام الإمارات
العربیة المتحدة المستمر بالترویج للفنون الإسلامیة حول العالم، إضافةً إلى التشجیع على الابتكار. ویستضیف
المھرجان مجموعةً من الفنانین والخطاطین والمصممین والشعراء من جمیع أنحاء العالم لاستعراض أفكارھم
وأعمالھم الفنیة.
وأكدت نورة بنت محمد الكعبي وزیرة الثقافة وتنمیة المعرفة أن مھرجان البردة یحتفي
بابداعات الحضارة الإسلامیة وفنونھا باعتبارھا جزءاً من الحضارة الإنسانیة، وینشر روعة
الفن الإسلامي وجمالیاتھ بشكل تفصیلي من خلال برامج إبداعیة متعددة، ومنصات معرفیة،
تعبرعن قیم وھویة الإنسان، وتكرس رؤیة الإمارات في تعزیز نھج الحوار، وترسیخھ بین
الثقافات والفنون، مشیرة إلى أن المھرجان أداة مھمة في تعزیز التواصل مع ثقافات العالم
وفنونھ.
وأضافت الكعبي:
“سیجمع مھرجان البردة نخبة من الخبراء والمسؤولین وصناع القرار والفنانیین لاستشراف
مستقبل الفن الإسلامي من خلال جلسات حواریة، وسلسلة من المعارض الفنیة، والعروض
الحیة، بھدف فتح قنوات تواصل بین الفنانین من جمیع أنحاء العالم، وتشجیع البحث والتطویر
في مجال الفنون الإسلامیة. كما یتیح المھرجان للمبدعین المھتمین بالفنون الإسلامیة تبادل
الآراء ووجھات النظر حول سبل تطویر مشاریع فنیة مشتركة تحاكي الماضي، وتجسد
الحاضر، وتستشرف المستقبل بما یعید للفن الإسلامي روحھ ویشكل بادرة على طریق
إحیائھ”.
وستشمل قائمة الحضور كلاًّ من الدكتور ھنري كیم، المدیر والرئیس التنفیذي لمتحف آغا خان في كندا؛ وأنتونیا
كارفر، مدیر مركز جمیل للفنون في الإمارات العربیة المتحدة؛ ومنى خزندار، عضو الھیئة العامة للثقافة في
المملكة العربیة السعودیة؛ ومارینا تبسم، المھندسة الفائزة بجائزة آغا خان عن فئة التصمیم المعماري من بنغلادش؛
وغابو أرورا، صانع الأفلام والمؤسس الشریك في (Knows Never Tomorrow (في الولایات المتحدة الأمریكیة؛
وأنیسة حلو، شیف ومؤلف لكتب الطھي من المملكة المتحدة؛ والدكتورة فینیشا بورتر مساعدة أمین قسم الشرق الأوسط بالمتحف البريطاني في المملكة المتحدة .
ومن أبرز الفعالیات التي یشھدھا المھرجان، الإعلان عن جوائز البردة في دورتھا الـ15 .

اترك تعليق