«المفوضية» والهلال الأحمر السوري يوفران مساعدات لـ 50 ألفًا بالركبان

1804

الحرة نيوز –

وفّرت عملية مشتركة بين الأمم المتحدة والهلال الأحمر السوري المساعدات لـ 50,000 سوري يواجهون ظروفاً سيئة في مخيم الركبان. ودعت مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين لتأمين إمكانية الوصول التام اليهم إلى حين إيجاد حل دائم لهم.
ووجد 50,000 رجل وامرأة وطفل سوري أنفسهم عالقين في المخيم الصحراوي العشوائي المعروف بمخيم الركبان منذ عام 2015، بعد أن فروا من القتال في مناطق أخرى من بلادهم التي فتكت بها الحرب.
وتشكل النساء والأطفال غالبية الأشخاص الذين يعيشون في الركبان، والكثير منهم من الفئات الأشد ضعفاً. ومع عدم وجود تعليم رسمي في المخيم ومحدودية الوصول إلى صفوف محو الأمية الأساسية، فقد وصف الأهل إحباطهم لرؤية ضياع مستقبل أطفالهم في الصحراء.
ويوم الأحد، أوصلت قافلة مشتركة بين وكالات الأمم المتحدة والهلال الأحمر العربي السوري المساعدات الأولى للمخيم يجري تسليمها من داخل سوريا منذ إنشاء المخيم.

اترك تعليق